في ثالث أيام ندوة الاعجاز العلمي في القران والسنة بجنوب الوادي: الزلازل والبراكين أسرار واعجاز

التاريخ:الخميس 7/ابريل /2016

أشاد الدكتور عبد الله المصلح أمين عام الهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة بقيادة جامعة جنوب الوادي التي تحرص على تنوع الأنشطة الطلابية على مدار العام الدراسي وأيضاً حرص الجامعة على عقد ندوة الاعجاز العلمي في القرآن والسنة بشكل سنوي حتى وصلت لعامها الثاني والعشرون. كما أكد بأن الدين الإسلامي هو دين العلم ويقدم براهينه في كل زمان وأن القرآن الكريم يحتوي على حقائق موجودة في كل زاوية من زوايا العلم وهذه الحقائق لا ينطق بها الا نبي أو عن طريق وحي. جاء ذلك في كلمته التي ألقاها عبر مكالمة تليفونية تحدث خلالها الى حضور اليوم الثالث من ندوة الاعجاز العلمي في القرآن والسنة التي تنظمها جامعة جنوب الوادي في الفترة من 2-6 أبريل الجاري تحت رعاية الدكتور أشرف الشيحي وزير التعليم العالي والدكتور عبد الله المصلح أمين عام الهيئة والدكتور سلطان أبو عرابي أمين عام اتحاد الجامعات العربية والدكتور عباس منصور رئيس الجامعة.

ثم تحدث الدكتور أحمد عبد العزيز مليجي رئيس قسم العلوم الجيولوجية بالمركز القومي للبحوث عن الأسرار والاعجاز في الزلال والبراكين حيث تحدث عن معجزة تكوين الجبال ومتاع الثروات المعدنية التي تخرج من باطن الأرض وتشكل قاعدة أساسية للتطور الصناعي وأيضاً معجزة الجبال الرواسي ومتاع الاستقرار النفسي للإنسان فقد أثبت العلم الحديث على وجه قاطع أن للجبال جذور مغروسة في الأعماق ووصفها القران الكريم بالأوتاد.

وفي نهاية الندوة قام الأستاذ مصطفى الشيمي مدير مكتب الاعجاز العلمي في القرآن والسنة بالقاهرة بإعلان أسماء الفائزين بجوائز رحلات العمرة التي قدمتها الهيئة وهم سعيد جاد طليحي ومصطفى جابر حجاج وصفاء عبد الجواد أبو الحسن ومحمود أحمد محمد سيد وآية أحمد محمد عبد الحافظ.