الشاعر   محمد أبو الفضل بدران

Prof. Dr. Muhammad Abu Al Fadl  Badran 

 

لاتصال بالشاعر

 

صور  

 

رؤى نقدية فى شعره

  أخبار أدبية  

بحوث

 

مقالات

 

مؤلفاته 

 

قصائد مختارة 

    الصفحة الرئيسية
   
 

فاوست "النص المهيمن"في الأدب العربي

فاوست الجديد لعلي أحمد باكثير أنموذجاً

مقدمة:

"توقفي [أيتها اللحظة] فأنتِ في غاية الجمال"[1] يودّ جوته أن يتوقف الزمن  ليكتب الخلود لهذه اللحظة الجميلة فيتلاشى الزمن ليوجد اللازمن في ديمومته  وأبديته ؛ وهيهات أن تتوقف ، وهكذا الإنسان يبحث دوماً عن الكمال ؛ وفي طريق عناء البحث يكتشف في النهاية أنه بحث عن المستحيل ؛ ويدرك أن الحياة بوابة نحو الأخرى ، وأن هذه الأماني  عبثية الجوهر، ومن هنا فإن  الشاعر الألماني جوته  Wolwgang von Goethe عندما كتب مسرحيته Faust  التي كانت  وماتزال من أشهر أعماله بل من الأعمال العالمية المعدودة  كان يعبر عن ظمأ الإنسان للعلم غير المحدود ؛ وعن ولع الإنسان بالشهوات غير المتناهية ، وعن أسئلته غير المجابة ، وعن  حبه الأبدي نحو الخلود ، وحينما يصطدم بقدراته المحدودة وبعلمه الذي لا يحقق طموحه يلجأ إلى الشيطان الذي يعقد معه عقدا يُسلم فاوست بمقتضاه روحه للشيطان في مقابل أن يهبه الشيطان ملذات لا تنتهي وعِلما لا يُحَد وشباباً لا يزول.هذا العقد يحقق للطرفين ما يتمناه كل منهما لكن فاوست بعد فترة يملّ مما هو فيه ويكتشف أنه مايزال باحثا عن حقيقة لايملكها الشيطان ومن ثم تبدأ جدلية الصراع بين فاوست والشيطان  في محاولة لعتق نفسه من ذلك العقد؛ أي أن الصراع يتجدد بصورة أخرى.

 ومنذ كتابة هذه المسرحية تحولت إلى نص مُهيمن في الآداب العالمية التي تلقفته ترجمةً ومحاكاة ونقداً واختلافا.

ولم يكن الأدب العربي بمعزل عن فكرة "فاوست" بل تأثر بها على نحو ما سأوضح لاحقا ، وقد قام على أحمد باكثير (1910-1969 ) بتأليف مسرحيته “ فاوست الجديد " في 1967 تقريبا. وقد عثرتُ لدى المستشرق الألماني البروفيسور Stefan Wild  بجامعة بون بألمانيا على نسخة من مسرحية علي أحمد باكثير "فاوست الجديد ؛ وقد تفضل البروفيسور Stefan Wild مشكوراً بإهداء هذه النسخة إليَّ مؤملاً أن أقوم بتحقيقها.

وقد قامت مؤسسة التبادل الألماني العربي DAAD بإعطائي منحة تفرغ علمي  قضيتها بجامعة بون بألمانيا للتفرغ لدراسة هذا العمل ونقده، وكانت فرصة للتعايش بين فاوست جوته في أرضها وبين فاوست باكثير ؛ فلمؤسسة التبادل الألماني العربي DAAD أقدم خالص الشكر والامتنان.


[1]  جيته : فاوست ص 565  ترجمة عبدالرحمن بدوي  ، ط. دار المدى ،  ، دمشق 1998

الصفحة الرئيسية

English Edition

 السيرة الذاتية

قصائد مختارة

مؤلفاته

أخبار أدبية

رؤى نقدية فى شعر بدران

صور

االاتصال بالشاعر

English Edition

 

للاتصال بالشاعر
Email: badranm@hotmail.com