الشاعر   محمد أبو الفضل بدران

Prof. Dr. Muhammad Abu Al Fadl  Badran 

 

الاتصال بالشاعر

 

صور  

 

رؤى نقدية فى شعره

  أخبار أدبية  

بحوث

 

مقالات

 

مؤلفاته 

 

قصائد مختارة 

    الصفحة الرئيسية
 

 

هذهِ مكةٌ يا فتى

هذهِ مكةٌ يا فتى

فاخلعِ الآن كلَّ الأنا

قفْ هنا صامتا

هذه لحظة فاقتنصْ، قبل أن يأتيَ مَن لا يُسأَلُ : أينَ ، متى؟

قلتُ هذي كعبةُ الروح فكيف لعيني أن تبصرَ النور

و عيناي كم مُدَّتا

وكم هَمَّتا

أذرفتْ عيناي دمعاً ، هَامَتَا

قال : رحمتُه وسعت كلَّ شيءٍ

أنتَ شيءٌ  ، جئتَ من لا شيءَ فتى !

قلت يا مولاي خَلَّفتُ جبالاً من خطايا

أنت أَدرى بالنوايا

جئتُ هذا الكونَ كي نعبدَه

ما عبدناك بحقٍ

كم فؤادي هامَ حباً وعَتَا

قال :إن الحبَّ أوْجده لنحيا

نحن بالعشقِ عبدناهُ

فطوبى لمنْ هامَ عشقاً

قلتُ :والَهْفتا

 كنتُ أمشي فوق أرضٍ قد خطاها المصطفى

وهنا الوحي أتاهُ ؛ فبلَّغَنا ما إليه الحق وَحَى

على أي أرضٍ سأمضي

وهذي ذنوبي ألقيْتُها في البحار فصارت جبالاً تشق عَنان السَّماءِ

فوا حسرتا

قال  :   لا تكُ قانطاً

إنه قابلٌ مَنْ أتَى

أنا الآن أدنو لعلّي أراهُ

 لعلَّ الصحابةَ إِذْ يُفسحون المكانَ  فأدنو

أنا الآن في النور أسْمُو

أنا الآن لا شيء

أنا الآن يفنى

فلاشيءَ يبقى

وأمضي ألَبِّي بدمعٍ جرى خافتا

وأغدو هنا طائفاً قانتا

وأدنو ؛

 هي الكعبةُ الآن نورٌ

هي النورُ

 يا فَرحتا                                                         

 مكة المكرمة  11/3/2000

 

القصائد

English Edition

 نحن الشعراء

ورق

بكائية رامي

حياتى

 لا تلتفتْ إلى الوراء

فاطمة

 وا عليَّ وا على حالي

هذهِ مكةٌ يا فتى

 النوارس

سؤال

الليل

االاتصال بالشاعر

English Edition
 
للاتصال بالشاعر
Email: badranm@hotmail.com