أهداف ومحاور المؤتمر العلمي الخامس للغة العربية بكلية الآداب بقنا
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

12/11/2017

أهداف المؤتمر :

العلاقة بين اللغة والعلوم الإنسانية والاجتماعية وطيدة، والمعادلة بين اللغة ومرجعيات الحياة الإنسانية ثابتة، ولما كانت كل علوم الإنسان مرجعاً من مرجعيات حياته، صار لدينا طموح واعٍ في أن تكون العلاقة أكبر من حدود العلوم الإنسانية والاجتماعية؛ فللغة علاقة بجيولوجية المكان، ولها علاقة أيضاً بفيزيائية الأشياء وبنيتها، وعلاقتها كبرى بالميتافيزيقا، وبالطب، وبالسحر، وبالحياة، وبالموت ، ففي اللغة مكافئ لكل هذا وأكثر.
وإذ تأكدت العلاقة الفرضية بين اللغة وخارجها، فإننا نحث أصحاب العلوم الإفادة من البنية اللغوية داخل نصوصهم المدروسة، فللتاريخ بنية، وللمجتمع بنية، وللفكر الفلسفي بنية، وللعلوم النظرية بنيتها، وكل يُبنى باللغة، واللغة تُبنى فيه.
ومن هذا المدخل ينظر الناقد الأدبي كيف يمكنه رؤية العلمي، والتاريخي، والاجتماعي، والفلسفي، والديني على جسر اللغة، أو في حوزة النقد، مع الحذر من الوقوع في منزلق يُخرج النص الأدبي عن أدبيته، ويبعد النص العلمي عن مقصده.
يعنى هذا المؤتمر بالدراسات البينية بين العربية والدراسات الإنسانية والاجتماعية، بوصفه خطوة أولى في دراسة العلاقة بين اللغة والعلوم عامة.

محاور المؤتمر:
المحور الأول: العربية وعلوم الدين :
- العربية وعلوم القرآن.
- العربية والحديث الشريف.
- العربية وأصول الفقه.

العربية وتجديد الخطاب الديني.
المحور الثاني: النظريات اللغوية والنقد الأدبي :
- نحو النص، والنقد الأدبي.
- السياق، والنظريات اللغوية.
- النقد الثقافي، وعلوم اللغة.
- النقد والبيئة الاتجاه الجديد القديم.
- تحليل الخطاب بين الأدبي، والعلمي، والسياسي
المحور الثالث: العربية والعلوم :
- العربية والتاريخ.
- العربية والجغرافيا.
- العربية والفلسفة.

العربية والدراسات النفسية.
- العربية والدراسات المجتمعية.
- العربية والعلوم الأخرى.
المحور الرابع: العربية ووسائل الاتصال :
- اللغة والإعلام.
- العربية وشبكات التواصل.
- اللسانيات الحاسوبية ومجتمع المعرفة.
- اللغة والآداب في ظل وسائل الاتصال الحديثة.
- الإبداع الرقمي والتفاعلي.
.

 

............................... عودة إلى الأخبار