09 أبريل 2017

 

ندوة بجامعة جنوب الوادي تناقش الموت في حضارة مصر القديمة


أقيمت تحت رعاية الدكتور عباس منصور رئيس جامعة جنوب الوادي ندوة بكلية الاثار تناقش الموت في حضارة مصر القديمة للباحث بشعبة الاثار بجامعة كامبريدج البريطانية رينان ريموس
وأشاد الدكتور منصور النوبي عميد كلية الاثار بدعم رئيس الجامعة لكلية الاثار على عقد هذه الندوة التي تساهم في نقل الخبرات العلمية الأجنبية ذاك المستوى العالمي وتعزز استفادة طلاب كلية الاثار وتعد محاولات أولية للتعاون بين الجامعة الممثلة في كلية الاثار ووزارة الاثار والبعثات الأجنبية العاملة في الحقل الأثري مؤكدا ان هذه الزيارة تهدف الى إيجاد علاقات مباشرة مع البعثات الأجنبية بغرض الاستفادة بالتبادل العلمي وفرصة للباحثين والدارسين الأجانب من خلال اهتمامهم بتاريخ مصر القديم
وأشار الدكتور عبده الدربى وكيل كلية الاثار لشئون التعليم والطلاب ان هذه الندوة تتناول كيفية دفن المصريين القدماء لموتاهم مع وجود تغطية بحثية جديدة ومؤداها وجود اختلافات طبقية واجتماعية وزمنية ومكانية في طقوس الدفن وأضاف ان هذه الندوة تهدف الى ربط الطلاب وخاصة طلاب قسم الاثار المصرية بالكلية بالحقل الأثري
وقدم الباحث رينان ريموس ملخصا للأشياء التي تم اكتشافها من خلال البعثات وقدم صورة ثلاثية الابعاد للمقبرة والمقبرة الملحقة بها وقال ان المقبرة لها صورة فريدة من نوعها واستعرض اعمال الترميم التي تمت بالليزر وقدم عرضا مختصرا للمقابر الموجودة بالغرب في نفرحتب مثل مقبرة ( تي تي 187 و تي تي 362 ) وتناول خلال الندوة احدث الطرق العلمية المستخدمة في التنقيب عن الاثار واعمال الحفائر الاثرية واحدث الأبحاث المنشورة التي يقوم بها فريق مشروع نفرحتب بالأقصر
( تي تي 49 ) وتناول في الندوة العديد من الموضوعات التي تهم الطلاب والباحثين في مجال المصريات والتنقيب عن الاثار.
وفى نهاية الندوة دار حوار مفتوح بين الباحث رينان ريموس والباحثين والطلاب بكلية الاثار حضر الندوة أعضاء هيئة التدريس ومعانيهم وحشد من طلاب الكلية .