المزيد من الأخبار ....

 

 مفتى الجمهورية فى لقاءه بطلاب جامعة جنوب الوادى :

وحدة الأمة الإسلامية أمر تكليف وتشريف


أكد الدكتور على جمعه مفتى الجمهورية أن القرآن الكريم معجزة في رسالته ، وأن ختم النبوة معناه ألا نبى ولا رسول بعده وهو يرتبط بوحدة الأمة ، وأن الأمة مسئولة أمام نفسها بالاعتصام بحبل الله وألا تتخاصم وتتناحر وهى مسئولية ألقاها الله على الأمة ، جاء ذلك في ختام ندوات الإعجاز العلمي للقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة والذي نظمته جامعة جنوب الوادي في الفترة من 11- 16 أبريل تحت رعاية الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة والدكتور عبد الله المصلح أمين عام الهيئة العالمية في القران الكريم والسنة النبوية المطهرة وأشار فضيلة المفتى أن الأمة الإسلامية تعرضت عبر التاريخ للإبادة من خارجها بكل وسيلة ونجت الأمة ولم ينتهي الإسلام بل أصبح ربع العالم وأصبح فى الموسوعات القياسية هو الدين الأول وأكد أنه يجب على الأمة أن تتحد وان هذا أمر تكليف وتشريف من رب العالمين لذا تأثم الأمة إذا لم تتحد بل وتخالف مراد الله من دينه ومن خلقه ... وأضاف فضيلة المفتى أن القران الكريم نبي مقيم فلابد وان تكون معه معجزته المستمرة وانه مازال محور الحضارة بين المسلمين ومن اعجازه انه صادق في كل أخباره حتى التي خالفت مدرسة التاريخ ، وان الكتب السابقة نالها شىء من اضطراب النقل وحاولت كثير من الأمم ان تحافظ على كتبها فنجحت نجاحات محدودة بخلاف القران الذى مازال إلى الآن خالدا وباقيا وأشار أيضاً أن القرآن الكريم معجز في بيانه وفى نهاية الندوة قدم الدكتور عباس منصور درع الجامعة إلى فضيلة الدكتور على جمعة مفتى الديار المصرية وألقى كلمة عبر فيها عن شكر الجامعة وتقديرها للدكتور على جمعة لإهتمامه وحضوره هذا اللقاء ,اشار إلى اهتمام الجامعة بعقد اللقاءات المتنوعة بإستمرار .. الجدير بالذكر أن اللواء مجدى أيوب محافظ قنا شهد الندوة والقى كلمة أشاد فيها بدور المفتى وفتواه التى تتفق مع النص والسنة مرحباً به فى جامعة جنوب الوادى مركز الإشعاع بالإقليم للعلوم والثقافة والتى تتبنى النهضة العلمية والملتقيات ...