المزيد من الأخبار ....

 

ندوة بجامعة جنوب الوادي عن :
دور مصر العربي خلال التحديات المعاصرة الإقليمية


في إطار الموسم الثقافي لجامعة جنوب الوادي نظمت الجامعة تحت رعاية الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة ندوة عن "دور مصر العربي خلال التحديات المعاصرة الإقليمية حاضر فيها اللواء محمد فريد حجاج أحد أبطال حرب أكتوبر والحاصل على نوط الشجاعة من الدرجة الأولى ووسام الريادة كما تولى العديد من المناصب القيادية بالقوات المسلحة المصرية .

أكد الدكتور محمد ثروت عبد الرحمن نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب في كلمته على حرص جامعة جنوب الوادي الدائم على المشاركة في القضايا الوطنية المعاصرة وتشجيع الطلاب ليعبروا عن آرائهم .. وذلك بعقد الندوات لطلاب الجامعة بهدف تكوين رؤية سليمة للأحداث الجارية وكان أكبر مثل على ذلك إعلان الجامعة لرفضها العدوان على غزة حيث نظم اتحاد طلاب الجامعة مسيرة احتجاجية ضد تلك المجزرة الإسرائيلية وتأييد القرارات الحكيمة للرئيس محمد حسني مبارك تجاه تلك الأزمة .

وأعرب اللواء محمد فريد حجاج في كلمته عن انبهاره بما راه بجامعة جنوب الوادي التي تعبر عن أصالة الإنسان المصري وتحقيقه للصعاب .. واستعرض المفاهيم السياسية المختلفة التي تتردد بصفة مستمرة بوسائل الإعلام حتى يكون الطلاب على دراية جيدة بها وبمعانيها . وأكد على دور مصر الكبير بالمنطقة ودفاعها المستمر عن أشقائها العرب حيث خاضت العديد من الحروب من أجل مساندة القضايا العربية وعلى الأخص القضية الفلسطينية حيث انه كان لمصر الدور الأكبر في إعلان منظمة التحرير الفلسطينية وإجبار العالم على الاعتراف بالسلطة الفلسطينية بالضفة الغربية وقطاع غزة .

كما استعرض اللواء محمد فريد الأزمة الأخيرة بقطاع غزة وأن من أهم ما أدى إليه هو انقسام الصف الفلسطيني وهو ما كانت تخشاه مصر دائماً وحذر من عواقبه تكراراً ومراراً الرئيس محمد حسني مبارك إلا أن الكثير من الأفعال غير المسئولة أدت إلى فرقة الفلسطينيين مما أدى إلى وقوعها فريسة سهلة لإسرائيل لتستحل بها أي شيء بغض النظر عن الاعتبارات الانسانية .. إلا أن دور مصر الكبير قد تجلى بتلك الأزمة حيث فتحت مصر معابرها مباشرةً لدخول المساعدات والاغاثات الإنسانية إلى فلسطين واستضافة الجرحى لعلاجهم بالمستشفيات المصرية .. كما أعلنت مصر مبادرتها التي نالت احترام وتقدير العديد من الدول العالمية حيث قادت مصر ائتلاف دولي لصالح القضية الفلسطينية أدى إلى إعلان إسرائيل وقفها الفوري لضرب النار بقطاع غزة ولم تكتفي مصر بهذا الدور فقط بل عقدت ومازالت تعقد العديد من الجلسات والمؤتمرات لجمع الشمل الفلسطيني مرة أخرى لوضع حل نهائي للأزمة الفلسطينية .
كما تناول اللواء محمد فريد ثاني أهم قضايا أمن مصر القومي ألا وهي المشكلة السودانية حيث تعتبر السودان من أهم الدول الأفريقية التي يمر بها نهر النيل لذلك تسعى مصر جاهدة إلى حل تلك المشكلة بشتى الطرق .

دارت مناقشة بنهاية الندوة بين اللواء محمد فريد والطلاب حول الدور الحقيقي لمصر بالمنطقة وإمكانية الاعتماد على بعض القوى الإقليمية الأخرى التي ظهرت مؤخراً على ساحة القضايا العربية حيث أكد أن أغلبية تلك القوى الإقليمية لا تهدف إلا لخدمة مصالحها الخاصة وأنها تستعمل القضية الفلسطينية كوسيلة فقط لذلك وأن لمصر الدور الأكبر بالمنطقة وضرورة عدم اللجوء إلى أي قوة والاعتماد على قوتنا .

الجدير بالذكر أنه حضر الندوة الدكتور محمود خضاري نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والدكتور عبد الفتاح هاشم نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث وعمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس وعدد كبير من طلاب الجامعة