11 يناير 2015

 

رئيس جامعة جنوب الوادي يترأس اجتماع لتقييم نتائج ومقترحات مستقبلية لخدمة أبناء حلايب وشلاتين وأبورماد

 

في إطار الاهتمام بنتائج قافلة الجامعة المتنوعة لمثلث حلايب وشلاتين وأبو رماد اجتمع اليوم الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة والدكتور سيد طه نائب رئيس الجامعة لقطاع خدمة المجتمع وشئون البيئة والدكتور حمدي حسين عميد كلية الطب والدكتور جمال تاج عبد الجابر عميد كلية الهندسة وجميع أفراد القافلة بتخصصات الطب البشري والبيطري والصيدلة والزراعة والعلوم والسياحة والفنادق والتمريض والهندسة حيث استمع سيادته إلى تقييم كل تخصص ومقترحاته في الفترة المقبلة حيث اقترح عميد كلية الهندسة دراسة إنشاء مركز للأبحاث لجامعة جنوب الوادي كما اقترحت اللجنة الطبية بالقافلة تجهيز عدد كبير من العمليات المتنوعة والذهاب لاجراءها والتعامل مع شركات الأدوية لدعم القافلة بالعديد من أنواع العلاج المطلوب وأضاف الدكتور احمد محمود بكلية العلوم بالجامعة إلى ضرورة دراسة أنواع النباتات وكيفية الحفاظ عليها من خلال قوافل مستمرة لها ورحلات للطلاب للتعريف بهذه المنطقة الرائعة لمصر بينما رأت لجنة الطب البيطري دراسة إنشاء مزرعة للأغنام والاهتمام بالجمال وأشارت لجنة كلية الزراعة إلى ضرورة الاهتمام بالزراعات التي تتلاءم مع طبيعية المنطقة مع دراسة استغلال المساحات الشاسعة وتحليه المياه كما اقترحت لجنة السياحة والفنادق دراسة المنطقة سياحيا والعمل على جذب السياح من خلال بناء فنادق على هيئة طبيعة بناء منازل أهل المنطقة وأكد الدكتور سيد طه نائب رئيس الجامعة لقطاع شئون خدمة البيئة وتنمية المجتمع على نجاح القافلة بفضل جهود أعضائها المخلصين وتفانيهم في خدمة أهلينا بهذه المناطق وقال أن اهالى حلايب وشلالتين وأبو رماد استفادوا كثيرا من هذه القافلة الكبيرة التي تعتبر اكبر قافلة قامت بها الجامعة من حيث التخصصات المتنوعة بها ، ومن جانبه قال الدكتور عباس منصور رئيس جامعة جنوب الوادي أن الاجتماع أسفر عن عدة مقترحات رائعة وستكون محل دراسة وتنفيذ منا مشيرا أن نجاح القافلة أعطى دفعة قوية لأعضائها بالتعبير الحقيقي لأبناء الوطن المخلصين من اجل خدمة أهالينا بهذه المناطق وسوف نقوم بدراسة هذه المقترحات من قبل أساتذة الجامعة مؤكدا أن الجامعة ترحب بالتعاون مع اى مؤسسة حكومية أو أهلية من اجل خدمة الاهالى في اى منطقة مؤكدا أن الجامعة قامت بعرض مشروع لاستخراج المياه باستخدام الطاقة الشمسية في حلايب وشلالتين لزراعة بعض المناطق الصالحة للزراعة والتي تتوفر بها أحيانا مياه الأمطار يأتي ذلك في ظل توجه الدولة والاهتمام بصعيد مصر والمناطق الحدودية باعتبارها خط الدفاع الأول عن الأمن القومي المصري  .