المزيد من الأخبار ....

 

ندوة علمية تطالب:

إستخدام المعدات الحديثة فى تسوية الأرض الزراعية ..


حذرت الندوة العلمية التي نظمها قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة جنوب الوادي ضمن برنامج القوافل الصيفية لتوعية المجتمع المحلي تحت رعاية الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة من الإسراف في استخدام مياه نهر النيل المصدر الرئيسي للماء السطحي بمصر نظراً لندرة الأمطار بها حيث يصل معدلها السنوي إلى 200 مم بطول الساحل الشمالي لمصر بينما يصل إلى 24 مم بالقاهرة وتنخفض انخفاضاً حاداً بالاتجاه جنوباً فيكاد المطر أن يكون معدوماً بأسوان . وحذرت الندوة أيضاً من أن عدم تسوية الأرض الزراعية بطريقة جيدة وعدم كفاءة قنوات الري يؤدي إلى إهدار كميات كبيرة من المياه وطالبت بإستخدام المعدات الحديثة فى تسوية الأرض الزراعية .. وتناولت الندوة النهي الإلهي عن التلوث والإسراف في الماء من خلال الاسترشاد ببعض الآيات من الذكر الحكيم والأحاديث النبوية الشريفة .. وحثت الندوة والتي أقيمت بقرية الشيخية بقفط وحاضر فيها الدكتور فتحي أحمد عبد الله بكلية العلوم بقنا والدكتور محمود سليمان من كلية الزراعة المزارعين على إتباع نظام الري الصحيح عن طريق توصيل المياه إلى كافة أجزاء الحقل بصورة متجانسة قدر الإمكان وضرورة تلبية احتياجات المحصول المائية خلال موسم نموه والتقليل من فاقد الماء بالجريان السطحي أو الترشيح العميق أسفل منطقة الجذور . حضر الندوة عدد كبير من أهالي قرية الشيخية والذين أبدوا سعادتهم الكبيرة باهتمام الجامعة بأهم القضايا الزراعية التي تشغلهم وإضافة العديد من الطرق الحديثة للزراعة والري متمنين تطبيقها لحل مشكلات ارتفاع أسعار وقلة الكيماويات بالإضافة إلى ضررها الكبير بالصحة وبالبيئة مما سيعود عليهم بالنفع الصحي والاقتصادي وأكدوا على الإستفادة الكبيرة التى حققتها الندوة العلمية.