المزيد من الأخبار ....

 23 أبريل  2014

 

 استقرار العمل بمحطة الأرصاد الجوية و فني الأرصاد يتماثل للشفاء ويغادر المستشفي  

 

قال الدكتور ياسر المغربي مدير الإدارة الطبية بالجامعة أن فني الأرصاد الجوية التابع للهيئة العامة للأرصاد الجوية تماثل للشفاء مساء أمس بعد إجراء الفحوصات الطبية له وأضاف انه كان يعانى من كدمات وجروح سطحية بالرأس نتيجة وقوعه ,, وقد تم نقله بعربة إسعاف الجامعة إلى مستشفى الطلاب وتم علاجه ثم تحويله إلى مستشفى قنا العام لإجراء أشعة مقطعية للتأكد من سلامته تماما ,,, وقام مدير الإدارة الطبية بمتابعة حالته الصحية بالمستشفى العام حيث تم التأكد من سلامة الأشعة المقطعية وتم علاجه من ارتفاع الضغط المفاجئ مع علاج الجروح والكدمات و تم مغادرته المستشفى في صحة جيدة وقام الأستاذ الدكتور رئيس الجامعة بمتابعة الحالة الصحية لحظة بلحظة تليفونيا نظرا لتواجده خارج المحافظة لحضوره المجلس الأعلى للجامعات وطالب بتقديم كافة الإمكانيات والتسهيلات للعاملين بالهيئة، ويذكر أن هيئة الأرصاد الجوية قامت بإنشاء مبنى لها داخل الجامعة لمتابعة الأرصاد الجوية منذ حوالي 20 سنة حيث إن موقع الجامعة هو المكان الأنسب للهيئة جغرافيا,واستقر العمل اليوم بالمحطة بالثلاث محطات الأخرى .حيث يتكون المركز من أربع محطات وهي محطة الأرصاد العلوي ومحطة الأرصاد السطحية وأرصاد تلوث الهواء والإشعاع وكان قد وقع مساء أمس انفجار طفيف في المبنى التابع لهيئة الأرصاد الجوية والموجود داخل الجامعة ,, وقد وقع الانفجار نتيجة انفجار اسطوانة غاز الهيدروجين أثناء فحص أحد العاملين بالهيئة لاسطوانات الغاز ولم يسفر الانفجار عن حرائق أو أية تلفيات خارج المبنى وقد حدث تحطم لبعض الأجهزة والزجاج بالمبنى ولم يؤد إلى أية إصابات خطيرة .