المزيد من الأخبار ....

 

افتتاح الدورة الثامنة لبرنامج الطرق المؤدية إلى التعليم العالي بجامعة جنوب الوادي...


افتتح الدكتور عباس منصور فعاليات الدورة الثامنة لبرنامج الطرق المؤدية إلى التعليم العالي بحضور الدكتور محمود خضاري نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور جمال كمال الدين محمد المشرف على البرنامج بجامعة جنوب الوادي والدكتور عبد الله شعيب ممثل البرنامج بجامعة القاهرة .

أكد رئيس الجامعة في كلمته على رعاية الجامعة للعديد من المشاريع التدريبية لطلاب الجامعة التي تهدف إلى رفع مستوى الخريج الجامعي حتى يتأهل للمستوى المطلوب بسوق العمل الحالي والذي يعتمد على المنافسة وإبراز الأفضل حيث إن التدريب أصبح صناعة للمستقبل وليس رفاهية ومن أهم هذه المشاريع تميزاً هو برنامج الطرق المؤهلة إلى التعليم العالي نظراً لتميز المدربين بالمشروع والقائمين عليه وكذلك للتغير الملحوظ في مستوى الطالب بعد انتهاء مدة التدريب ولذلك وجب على الجامعة الاهتمام بذلك المشروع وتوفير كل الإمكانيات المتاحة من أماكن تدريب وإقامة وانتقالات وغيرها من الإمكانيات لتسهيل المهمة على المدربين وتحقيق أقصى استفادة للمتدرب .. وأعرب عن سعادته بزيادة عدد المتدربين وهو نتيجة لحرص الطلاب على الالتحاق بهذا البرنامج للنفع الكبير المرجو منه وأيضاً لما شهدته الإدارة العامة للمشروع من جدية والتزام من جانب جامعة جنوب الوادي .. وفي نهاية كلمته أكد رئيس الجامعة على جميع الطلاب المشتركين بالمشروع على ضرورة الالتزام والنقاش والتفاهم والتعاون للوصول بهم إلى مستوى عالي يؤهلهم للمنافسة بسوق العمل بعد التخرج وهو الهدف المنشود من برنامج التدريب .

ورحب الدكتور محمود خضاري نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجميع الحضور مؤكداً على استمرار دعم الجامعة لهذا المشروع الذي يعود نفعه على الطالب في المقام الأول للوصول به إلى مستوى المنافسة بسوق العمل .
وهنأ الدكتور عباد الله شعيب ممثل البرنامج بجامعة القاهرة طلاب الجامعة بإدارتها النشيطة والتي تسعى دائماً لدعم الطالب والاهتمام به وكسر الحواجز التي تفصل بينهم وبين طلاب الجامعة والاهتمام باللقاء بهم باستمرار .

وفي كلمة المشرف على المشروع بجامعة جنوب الوادي الدكتور جمال محمد كمال الدين على أهمية هذا المشروع الذي يقام للمرة الثامنة خلال أربع سنوات فقط وبهذا حصلت جامعة جنوب الوادي على أكثر المنح بالمشروع والذي يقام بمقرها بقنا وفروعها وأكد أن الدورة تستمر لمدة عشرة أيام لتنمية مهارات وسلوك الطلاب المشاركين وأن الهدف من المشروع هو تغيير الفكر وتنمية قدرات الخريجين