المزيد من الأخبار ....

 

قضية المخ البشري في القران الكريم والتنمية البشرية ( اليوم الثاني للندوة )


واصلت الندوة الرابعة عشر للإعجاز العلمي في القران الكريم والسنة النبوية المطهرة والتي تنظمها جامعة جنوب الوادي تحت رعاية الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة والدكتور عبد الله المصلح الأمين العام للهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القران الكريم والسنة النبوية المطهرة في الفترة من 19-24 أبريل الجاري .. حاضر في ندوة اليوم الثاني الدكتور حسين اللبيدي استشاري بمستشفى الصدر والسيدة نهى سلامة مدير التطوير والتدريب بجمعية " بداية " الخيرية .. أكد الدكتور حسين اللبيدي في بداية الندوة أن القران الكريم منهاج عقلي مكلف ومتفرد بكل شيء ومنه إشارات علمية تصف الكون من الذرة إلى المجرة وتصف الإنسان من النطفة حتى المخ وأنه كتاب جاء فيه دستور لو طبق عملياً لساد الكون السلام والخير وأن كلنا يقرأ القران لكننا لا نتدبر ولا نتفكر في أسرار هذه الآيات .. ونصح الشباب إلا ينقادوا إلى التعصب والصراعات الهدامة التي تضر بالإسلام والمسلمين وأن يكون الحوار بالفكر والعقل حتى نفوت الفرصة على أعداء الإسلام ثم تطرق في ندوته التي كانت بعنوان "قضية المخ البشري" الجهود التي بذلها العلماء منذ عشرون عاماً في دراسة المخ ولكن القران الكريم هو الوحيد المتفرد في رسم هذه الصورة ولا يوجد في كتاب آخر بقوله سبحانه وتعالى "ذلك الكتاب لا ريب فيه" حيث وجد العلماء أن العين تتقدم الأذن في كل آيات القران الكريم والسمع يتقدم البصر كقوله تعالى "ولقد ذرأنا لجهنم كثيراً من الجن والإنس لهم قلوب لا يفقهون بها ولهم أعين لا يبصرون بها ولهم أذان لا يسمعون بها " وقوله "ولا تقف ما ليس لك به علم أن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولاً" والمعجزة حين تأتي بالعين تتقدم الأذن وفي رأس الإنسان تتقدم العين الأذن ولكن في مخ الإنسان السمع يتقدم ا لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور" وهل الفؤاد هو القلب وأشار أن الفؤاد مثل السمع والبصر أداة تكليف وأنه له علاقة بالذاكرة والعاطفة والتعلم وأستدل بقول الرسول صلى الله عليه وسلم أن الفؤاد غير القلب بقوله " أهل اليمين أرق قلوباً وألين أفئدة" .. وأوضح أن المخ ليس سمع وبصر وفؤاد ولكن هناك ميزة أرقى وهي الناصية بقوله تعالى "ما من دابة إلا اخذ بناصيتها" والناصية هي مركز القيادة العليا في مخ الإنسان .. وفي نهاية كلمته فرق بين مراحل النوم وهي النعاس والسنة والنوم بقوله عز وجل "لا تأخذه سنة ولا نوم" وقوله "وإذ غشيهم النعاس أمنة" كما تحدث عن الاكتئاب ومراحله كأحد الأشياء المرتبطة بمخ الإنسان .

وفي المحاضرة الثانية التي ألقتها السيدة نهى محمد سلامة بعنوان "التنمية البشرية " تناولت مهارات الاتصال والذكاء الوجداني وضوابط المشاعر الإنسانية في حالات الغضب والحزن والفرح وكيف تقود الإنسان مشاعره إلى ما يدر عليه بالنفع .. وأشارت إلى أن الذكاء العاطفي هو القدرة على التمييز بين مشاعرك ومشاعر الآخرين حتى نتمكن من إدارة عواطفنا جيداً مع أنفسنا والآخرين .

حضر الندوة الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة والدكتور محمد ثروت عبد الرحمن نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب وعمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس والعاملين وعدد كبير من الطلاب .