المزيد من الأخبار ....

 05  مايو 2013

 

لأول مرة بالمعرض السنوي لقسم التربية الفنية بكلية التربية النوعية :

بمشاركة 70طالب وطالبه تنفيذ ماكت يحاكى أحد المتاحف .

رئيس الجامعة يشيد بالمستوى الفني الراقي للمعرض وتنوعه. ويستمع لشرح طلاب وطالبات القسم .

 

افتتح الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة المعرض السنوي لقسم التربية الفنية يرافقه الدكتور محمود خضاري نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والدكتور حفني إسماعيل نائب رئيس الجامعة لشئون الطلاب والتعليم والدكتور سيد طه نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع والبيئة والدكتور محمود شبيب عميد كلية التربية النوعية ،حيث ضم المعرض العديد من المشغولات الفنية المبدعة التي تم تنفيذها خلال العام الدراسي 2012-2013لجميع الفرق بالقسم الرسم والتصوير والطباعة والنسيج والخزف والنحت وأشغال المعادن وأشغال الخشب وتفقد رئيس الجامعة أقسام المعرض حيث بدأ بتفقد المشغولات المعدنية للفرقة الثانية والرابعة والتي احتوت على عدد من التقنيات المنفذة على خامة النحاس الأحمر والأصفر منها وجوه نحاس مطروق لمجموعة من الشخصيات ومعلقات لاستخدام الشرائح والأسلاك المعدنية مع التفريغ بالاركت ومعلقات لمناظر طبيعية بارزه على النحاس الأحمر الخفيف منفذ بتقنية الضغط ،ثم تفقد قسم المشغولات الخشبية للفرقة الثانية واحتوت على مجموعة من المعلقات لوحدات أضاءه منفذه بالخشب بتقنيات التفريغ والحرق والقشرة وكذلك مجموعة من الصناديق الخشبية المطعمة بالنحاس وهذه الأعمال أول مرة يتم دمجها (المعادن والخشب في عمل فني واحد) كما ان هذه المشغولات يتم تنفيذها يدويا دون اى تدخل ميكنى أو آلي حتى تمكن الطالب من استخدام مهارات يدوية متعددة تفجر طاقته الإبداعية

وأكد الدكتور محمد السيد مدرس بقسم التربية الفنية ان هذا العام تم تنفيذماكت يحاكي احد المتاحف وأماكنها وقام بعض الطلاب بزيارة لمتحف الأقصر والنوبة والتحنيط للتعرض على مواصفات المتحف وتم التنفيذ فى صورة مجموعات كبيرة تترواح الى 70طالب وطالبه ،واستعان الطلاب بنماذج من تماثيل فرعونية مصغرة لوضعها في المتحف ،وجاء تقسيم المتحف فى مساحات مختلفة تتراوح بين متر ونصف وتقسيم الحجرات كاستراحة للزوار وحجرات العرض ووضع خلفيات في تناسق للمساحة وأكد ان هذا الانجاز ينفذ لاول مرة فى مقرر الدراسات المتحفية بقسم التربية الفنية . ومن جانبه أكد الدكتور عمرو عبد القادر مدرس النحت انه على هامش المعرض أقيم جزء خاص لمسرح الطفل متمثل فى عرائس القفاز وعرائس الماريونت للفرقة الثانية طفولة وأشاد بما نفذه الطلاب والمنظر الرائع نظرا لطبيعية العرائس وألوانها الزاهية .

بينما أكدت الطالبة تغريد جمال بقسم الأشغال الفنية أنها سعيدة بأنها ترى أعمالها يشيد بها رئيس الجامعة والسادة النواب وسعيدة بإقامة المعرض ،وتقول كل من ابتسام سعيد وهبه حافظ وسارة احمد وصفاء عبده وحسناء جمال وفاطمة عبد الحارث وأسماء بخيت وياسمين صلاح أنهم شاركن في أصعب المشاريع بالمعرض وهى الجدارية والتي استغرقت سنه كاملة في العمل نظرا لأنها مشغولة بالجلد الطبيعي والخشب ،وأضافت إيمان إبراهيم وأسماء عبد الحميد بقسم النسيج ان المعرض يحتوى على إبداعات طلاب الكلية ونحن سعداء جدا بالمنظر الرائع الذي ظهر به المعرض ، أما أثار سعد وأسماء عبد الهادي والهام عادل أنهن شاركن في مشروع الساعة بالاركت وهو من أفضل المشاريع واستغرق شهر كاملا حتى انتهينا منه ويشيد به الجميع .بينما قالت أحلام عمران بقسم الطباعة أن مشروعها استغرق 13اسبوع ولكنها سعيدة وهى تراها ضمن محتويات المعرض وبالصورة الرائعة .

ومن جانبه أكد الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة أن مجهود العام الدراسي لأعضاء هيئة التدريس والطلاب ترجم عمليا بنجاح من خلال هذه اللوحات الفنية المعبرة عن إمكانيات عالية ومهارات طلابية على مستوى عالي مقدما الشكر لكافة أعضاء هيئة التدريس والعاملين بكلية التربية النوعية وقسم التربية الفنية .