المزيد من الأخبار ....

 

الشاعر الإسبانى رامون إيريجون فى ندوة بجامعة جنوب الوادى ...


نظم مركز اللغة الأسبانية بجامعة جنوب الوادى لقاءً مع الشاعر الأسبانى رامون إيريجون يوم الإثنين الموافق 14/ 5/2007 م .. فى بداية اللقاء رحب الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة بالشاعر الكبير مؤكداً على أهمية تواصل طلاب الجامعة واحتكاكهم بالعالم الخارجى والتعرف على الثقافات المختلفة مطالباً طلاب الجامعة بالإقبال على تعلم اللغات ومنها اللغة الأسبانية التى افتتحت الجامعة مركزاً لها بقنا .. وأكد على ترحيب الجامعة فى أى وقت بالمبدعين الأسبان .. وفى كلمة الدكتور محمد أبو الفضل بدران عميد كلية الآداب أكد على أن وجود الشعراء فى هذا الكون يجعل الأرض أكثر إتساعاً وجمالاً وأنه بدون الشعراء يكون العالم موحشاً مؤكداً سعادته بوجود شاعر ينتمى إلى أسبانيا التى نرتبط بها تاريخياً .. وبعدها قام الشاعر رامون إيريجون بإلقاء محاضرته عن الشعر وتجربته الأدبية التى قال فيها أن الشعر ساعده فى البحث عن كلمات تعبر عن حياته وعلاقاته بالناس وأنه بدأ فى كتابة الشعر أثناء فترة حكم " فرانكو " ديكتاتور أسبانيا وكانت الرقابة صارمة ولكن الشعراء الكبار الذين قرأ لهم ومنهم " كفافيس " ساعدوه على إيجاد طريق الحرية وأن يفقد الخوف لحظة تعامله مع الآخر .. وأنه ترجم أشعار كفافيس المولود فى مدينة الإسكندرية ولهذا الشاعر الكبير تأثير عظيم عليه .. وأضاف رامون أن الشعر فى أسبانيا له وظيفة أخرى غير جانبه الروحى وهى دوره التجارى حيث يحقق 15% من الإنتاج فى إسبانيا .. وعن تجربته الشعرية قال أن للعائلة والتربية والرحلات وتجارب الحب والإحباط ومئات الشعراء الذين قرأ لهم دور كبير وتاثير مهم فى تجربته الشعرية والإبداعية عموماً .. وعن دور الشعر فى المشكلات الإجتماعية أكد أن الشعر فى العصر الحالى لم يعد له نفس التأثير كما كان فى العصور الوسطى حيث كان له دور بارز وصل لتغيير اللغة .. وأعرب رامون عن سعادته ودهشته بحراة الاستقبال وحميمية اللقاء من رئيس الجامعة وعميد كلية الآداب والدكتورة منى ربيع مدير مركز اللغة الإسبانية وكذلك تفاعل طلاب جامعة جنوب الوادى مع قصائده .. وفى نهاية اللقاء قام الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة بتسليم درع الجامعة للشاعر رامون ، وقام الدكتور محمد أبو الفضل بدران عميد كلية الآداب بتسليم هدية تذكارية من الكلية وهى مجسم مركب الشمس للشاعر الكبير .. الجدير بالذكر أن الشاعر رامون إيريجون له 16 كتاب منهم ديوانين للشعر وروايتين أدبيتين بالإضافة للعديد من المسرحيات والأشعار المترجمة غير كتابته للأغنية الإسبانية بالإضافة إلى عمله الصحفى فى العديد من الصحف والمجلات الإسبانية ..