المزيد من الأخبار ....

 

ندوة دينية بعنوان "الموروث من الحضارة المصرية في حياتنا المعاصرة" ...


في إطار الموسم الثقافي لجامعة جنوب الوادي بقنا وعلى هامش فعاليات الملتقى الفني العاشر للجامعات العربية الذي تنظمه الجامعة في الفترة من 17-22مارس أقامت الجامعة تحت رعاية الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة ندوة ثقافية بعنوان " الموروث من الحضارة المصرية في حياتنا المعاصرة " حاضر فيها الدكتور محمد عبد الحليم نور الدين أستاذ الآثار بجامعة القاهرة والأمين العام السابق للمجلس الأعلى للآثار الذي أبدا سعادته بوجوده في جامعة جنوب الوادي بمدينة قنا التي تحتضن الجامعة وأشار إلى اختلاف الواضح في شكل مدينة قنا السابق والحالي وان السياحة والآثار هم المستقبل المشرق لمصر وتحدث عن الحضارة المصرية القديمة وان مصر هبه الإنسان المصري وان النيل احد العوامل في ذلك التي حباها الله بحدود وبحار وجنادل في الجنوب متميزة منحتها حماية طبيعية وفرت قدراً كبيراً من الأمان والاستقرار لمصر لذا كانت مطمعا للدول الاستعمارية وأوصى بالاهتمام بمنطقة سيناء على وجه الخصوص وتعميرها وقال أن الإنسان المصري القديم هو أثاث الحضارة الذي ارسي الجانب الروحي لها بقيمه وأخلاقه ومثله فتوارثنا الأسماء مثل كنت .. الشاطئان .. مجر .. تلك الأسماء موروثة ولها دلالاتها وكذلك أسماء القرى والمدن من المتوارث قديماً فالبلدان التي تبدأ بكلمات كوم .. حجر .. جبل .. ميت .. تل .. طيبا .. دندره التي تعنى الآلة دندريدس باليونان وأكد على عدم الربط بين الرسل والأنبياء وملوك مصر القدماء لأننا لا نملك أدله على الإطلاق فى هذا الشأن وان التحقيق يجب أن يكون بالا دله التاريخية وأشار إلى أن هناك محاولات مستمرة من قبل اليهود لتشويه التاريخ وتزييف الحقائق لانتزاع التاريخ المجيد من أجدادنا المصريين ومنها الادعاء الكاذب بان توت عنخ أمون هو المسيح عليه السلام وقال إننا توارثنا الكثير في مفردات اللغة وانه تم عمل لجنة دولية لدراسة العلاقة بين المفردات المصرية القديمة ومفردات اللغة العربية على غرار أصبع .. حجر .. سوسن .. هذه كلها مفردات مصرية قديمه وموجودة الآن وكذلك في اللغة العامية والأمثال الشعبية لها دلالات مصرية قديمة وأننا توارثنا الكثير منها في الزواج المبكر .. الختان .. حرق البخور .. شم النسيم .. ذكرى الأربعين وأكد أن الحضارة القديمة تركت لنا ميراثنا أخر منها أضخم تمثال لابوالهول ومعبد أبو سمبل وصاله الأساطير الكبرى بالأقصر وأول من نادى بالوحدانية ..
ودار حوار مفتوح بين الضيف والطلاب أجاب فيها على كافه التساؤلات وفى نهاية الندوة قام الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة بتكريم الضيف بمنحه درع الجامعة تقديراً له ومن جانبه قام الدكتور عبدالحليم نور الدين بمنح الجامعة مائه كتاب من مؤلفاته .
حضر الندوة نائب رئيس الجامعة لشئون الطلاب والتعليم وعميد كلية الآثار بقنا وأعضاء هيئة التدريس بالجامعة وعدد غفير من الطلاب