مشروع توشكي ومراعاة الإبعاد البيئية

 

في اطارفعاليات الأسبوع البيئي الثاني الذي تنظمه جامعة جنوب الوادي في الفترة من 7-12 مارس الحالي تحت رعاية المهندس ماجد جورج وزير الدولة لشئون البيئة واللواء مصطفى السيد محافظ اسوان والدكتور عباس منصور رئيس الجامعة وتحت إشراف الدكتور محمود خضاري معلة نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة نظم فرع الجامعة بأسوان ندوة عن الأبعاد البيئية لمشروع توشكي باعتباره احد المشروعات العملاقة في مصر وأملها في الجنوب وخاصة بعد الغزو السكاني على ارض الدلتا مما اوجد الضرورة إلى الاتجاه إلى الجنوب وتعويض ما تم فقده من أراضى الدلتا في الجنوب وزيادة عدد المحاصيل المزروعة في مصر حيث تم مناقشة الأثر البيئي من زحف الكثبان الرملية على توشكي وبحيرة ناصر

وأشار إلى اثر هذه الكثبان الرملية العالقة في الرياح على الزراعات والطرق كما تم التطرق إلى الحديث على اثر ظاهرة الاحتباس الحراري الناتجة عن زيادة نسبة ثاني أكسيد الكربون وتأثيره على البيئة وأهمها ذوبان القطبين الجليديين مما يؤدى إلى زيادة منسوب المياه في البحار والمحيطات وغرق الأراضي الزراعية في الدلتا وتغيير المعالم البيئية وفى نهاية الندوة أصدر المحاضرون العديد من التوصيات أهمها، عمل خريطة واضحة لتحديد سير الرياح في مصر، و إنشاء سياجات شجرية حول الزراعات تكون على مراحل لحمايتها من الكثبان العالقة ، و تغطية المعدات الموجودة لحمايتها من الكثبان الرملية .. كما أوصت الندوة بضرورة التعاون مع المراكز العلمية والبحثية للتوصل إلى حل علمي لزحف الكثبان الرملية ،و إيجاد حلول للحفاظ على الدلتا وتوفير البديل لها والاهتمام بالظهير الصحراوي واستغلاله، و إجراء دراسة علمية لكيفية الاستفادة من المياه الجوفية ،و استخدام طرق الري الحديثة والزراعات الأقل استخداما للمياه و تفعيل التشريعات الخاصة بحماية البيئة

حضر الندوة الدكتور فاوى محمد الصغير نائب رئيس الجامعة لشئون فرع أسوان وممثلي عن مجلس إدارة هيئة تنمية بحيرة ناصر وعدد من عمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس والطلاب بالجامعة .